توقعات الفلك لشهر سبتمبر ٢٠١١

الحمل
٢١ آذار – ٢٠ نيسان
تلتقي أشخاصاً مهمين ومميزين يحظون بإعجابك واحترامك، ليتبين لاحقاً أنهم أفراد من عالم ديزني الخيالي. القدرة على إقناع الآخرين بأرائك السياسية بقوة السلاح تساعدك كثيراً في إثبات رجولتك المفقودة.

الثور
٢١ نيسان – ٢٠ أيار
تواجه الكثير من الضغوطات المربكة ولا تعرف كيف تتعامل معها عاطفياً، وهذا سببه الرئيسي كونك “بلا إحساس بالمرة”. مهنياً، تكتشف بإندهاش مطلق أنه يمكنك كسب المال إذا فصلت مؤخرتك عن الأريكة التي امضيت عليها سنوات طويلة وذهبت للعمل.

الجوزاء
٢١ أيار – ٢٠ حزيران
تنشأ علاقة عاطفية جديدة بينك وبين “الهاوس الكهربائي” بعدما تمضي أكثر من عشر ساعات متواصلة قربه بسبب إنقطاع التيار الكهربائي كل ثلاث دقائق. حان الوقت لتحديد الخيارات وحسم الامور لأن الوضع لم يعد يحتمل: يا “لوبية بزيت” أو “داوود باشا”.

السرطان
٢١ حزيران – ٢٠ تموز
يبدأ الأسبوع بشكلٍ جيد وواعد، إلى أن تدخل مربع أمني بسيارتك عن طريق الخطأ، فينقلب الأسبوع إلى جحيم لا تنتهي فصوله إلا في غرفة الطوارئ. أسعد أيامك هذا الأسبوع هو يوم الثلثاء الساعة الثانية والدقيقة السابعة بعد الظهر.

الأسد
٢١ تموز – ٢٠ آب
مهنياً، تمضي يوماً كاملاً في الحمام في المكتب بسبب إسهال شديد سيلم بك بعد تناولك لأكثر من ٢٠ كروسان بالشوكولا كانت مخصصة كمقبلات صباحية لأحد الزبائن. عاطفياً، احدهم يحاول أن التفريق بينك وبين مرطبان النوتيلا.

العذراء
٢١ آب – ٢٠ أيلول
تشعر أنه تبتسم لك الأقدار وأن شيئاً ما يتغيّر، لتستيقظ من الحلم في الصباح وتعود لواقعك المرير. تغيير إيجابي في حياتك العاطفية يتجلى بتوقف الحبيب عن تجاهلك تماماً، والشروع بلكمك على الأنف دون توقف لمدة أربع ساعات.

الميزان
٢١ أيلول – ٢٠ تشرين الأول
علاقاتك مع أصدقائك ستكون أفضل بكثير إذا اقلعت عن الإعتداد بالنفس وكأن الله خلقك وكسر القالب. علاقتك العاطفية مع الحبيب متوترة بسبب تجشؤك المستمر – خفف من تناول الحبوب عامة والفاصوليا خاصة.

العقرب
٢١ تشرين الأول – ٢٠ تشرين الثاني
مهنيا تمر بأسبوع مميز، فالعديد من الفرص تتاح لك ولكن جهلك الأسود وغشمنتك العمياء تمنعك من الإستفادة منها. قد تعاني فوضى او الماً في الحنجرة بسبب أكلك المستمر للهواء. انه يوم ضعيف تفتقد خلاله كل الحصانة والمناعة وتكون عرضة للصفع المستمر من الحبيب.

القوس
٢١ تشرين الثاني – ٢٠ كانون الأول
لديك حظ كبير في لعبة “اليخا” هذا الشهر، فحاول أن تستفيد من كل ورقة بيدك. قد ترهقك ساعات العمل الطويلة، فحاول الإسترخاء عبر إطلاق بعض الأعيرة النارية في الهواء عشوائياً في شارع مكتظ بالمارة.

الجدي
٢١ كانون الأول – ٢٠ كانون الثاني
دقق في التفاصيل قبل اعطاء رأيك بالمواضيع المطروحة في العمل حتى لا يكتشف الجميع مدى جهلك للمجال الذي تعمل فيه. في حين أنه صحيح أن مستقبلك العاطفي يحمل إمكانية الحب وفرصة للنجاح بعلاقة جدية، ولكن حقيقة الأمر أنك لا تستطيع أن تركب جملة واحدة مفيدة يبقى عائقاً أمام تحقيق ذلك.

الدلو
٢١ كانون الثاني – ٢٠ شباط
رؤية الجار/الجارة في الشقة المقابلة توقظ شيئا عميقا في داخلك، يسبب لك تقيؤ حاد كلما التقيت به/بها في مدخل المبنى. مهنياً، لن نستطيع التنبؤ لك بأي شيء قبل أن تجد/تجدين وظيفة.

الحوت
٢١ شباط – ٢٠ آذار
تشاؤمك وسلبيتك عادة ما تكون في غير مكانها، ولكنها ستكون مناسبة تماماً عندما ينقطع التيار الكهربائي لمدة يومين وأنت عالقاً في المصعد. سيكون أسبوعاً هادئاً وممتعاً للغاية بعدما تتناول حبوب مهدئة للأعصاب كنت معتقداً أنها حبوب فيتامينات.

Website Comments

  1. babagannouj

    لعبة الليخا بدا لام تانية. شو فهمنا؟؟ يعني هيدا خطأ مميت. في يبلش حرب أهلية. ما تعيدا هيد. إيه خالو؟؟؟

Facebook Comments