من أين يبدأ شطف الدرج؟

تعلن “جمعية وشبيبة شطف الدرج يبدأ من فوق” البيان التالي:

ان الجمعية شديدة الاسف لاستعمال شعارها “شطف الدرج يبدأ من فوق” في جميع وسائل الاعلام المرئي والمكتوب والالكتروني، وهي تذكر الجميع بأن الشعار مخصص للاستعمال فقط من الطبقة الكادحة والفقيرة والمغبونة من الشعب.

تعلن الجمعية ان المقصود “بشطف الدرج” هو عزل ومحاسبة كل المتآمرين على أموال وأراضي ومقدرات الشعب، وأن كل الذين شاركوا في الفساد ومن أية طائفة انتموا، لا يحق لهم استعمال الشعار لأن الشعب يعرفهم جيدا. واصلاً هودي ما الهن طايفة. أقرب شي لطائفتهم قد تكون طائفة عبدة الشيطان.

يهم الجمعية أن تعلن ان تعبير “من فوق” يعني بوضوح كل الرؤساء والنواب والوزراء والسياسيين واصحاب المافيات التي تتعاطى الدواء والبنزين والغاز والعقارات ورؤساء البنوك والمدراء العامون وكل القضاة الذين باعوا حقوق الفقراء والمظلومين وكل الذين سيظهرهم التحقيق أنهم ضالعين في الشرشحة اليومية التي وصل إليها المواطن.
 
يهم الجمعية أن تعلن أنها ستلجأ الى التشهير بكل الذين يقومون بترداد شعار الجمعية وهم “نايبين” الاخضر واليابس بمقدرات جمهورية الحمص وشعبها، وتذكرهم أن مصيرهم مجاري الصرف الصحي بعد الإنتهاء من الشطف.

تتوجه الجمعية خصوصا الى رؤساء المليشيات السابقين والحاليين والصحافيين المأجورين، وتذكرهم انهم يقفون على أعلى الدرج وبالتالي لا ضرورة للابتسامات الماكرة كلما ذكر موضوع الدرج.
 
تذكر الجمعية الراغبين بالانضمام اليها ان شروط الانضمام تتلخص بشرطين أساسيين : اولا، كل الذين صوتوا في الانتخابات النيابية أو الحزبية أو النقابية الماضية لا يحق لهم الانضمام الى الجمعية، وذلك لأسباب غنية عن الذكر. وثانيا، كل الذين يقل مدخولهم عن ٢٠٠ دولار أميركي في الشهر هم أساس ولب وقلب وهدف الجمعية.

أخيرا، أنتم جراثيم، ولدينا الأدوية التي لن تقوى عليها أية جرثومة مهما كان عنادها. وسيتم الاستعانة بأدوية كيميائية شديدة الفتك أثناء شطف الدرج، وفرق الجمعية جاهزة للتدخل ومجهزة بالسطول والمماسح والشفاطات، وهي مستنفرة وبإنتظار أعلان “ساعة الصفر “.

أنتهى البيان

عشتم وعاشت جمهورية الحمص، نظيفة وملمعة وخالية من الجراثيم.

ذو نظر (كاتب ضيف على صفحات وكالة الأنباء الرسمية)
مدونته على الإنترنت http://zounazar.blogspot.com/

Website Comments

Facebook Comments